عاجل
الرئيسية » 🔬موسوعة التحاليل الطبية » Parasites » مقدمة عن علم الطفيليات

مقدمة عن علم الطفيليات

علم الطفيليات Parasitology هو العلم الذي يُعنى بدراسة الطفيليات وعلاقتها مع الجسم المضيف. علم الطفيليات هو العلم الذي يدرس العلاقه بين كائنين أحدهما يتغذى على الأخر ويسمى العائل والأخر يسمى الكائن المضيف وتسمى العلاقه بينهما بالتطفل.

الطفيليات parasites كائنات حية صغيرة وضعيفة، تتطلب، خلال مراحل من حياتها، بعض العوامل الحيوية التي لا تستطيع الحصول عليها إلاّ من كائن حي آخر كالغذاء والحماية.

وتبعاً لطبيعة العلاقات الموجودة بين الكائنات الحية، يُميّز:

1ـ التعايش symbiosis وهو يُمثَّل بالعلاقة الدائمة والمستمرة بين كائنين حيين ولايمكن فصل أحدهما عن الآخر، مثل العلاقة بين حشرات الأرضة الآكلة للأخشاب ومفرطات السياط Hyperflagellata التي تعيش في أمعائها، حيث تعتمد الحشرات على هذه السوطيات كلّياً لتأمين متطلباتها الغذائية من السكريات بتحويل السليلوز. وإذا قُتِلَت هذه السوطيات (ًبتعريض الحشرة لدرجة عالية من الحرارة)، تفقد الحشرة قدرتها على هضم السليلوز. وإذا لم تُطْعَم مجدداً بهذه السوطيات فإنها تموت. ومقابل ذلك تتغذى السوطيات بالبروتينات التي توجد في أمعاء الحشرة.

2ـ المصاحبة commensalism وفيها يستفيد الكائنان الواحد من الآخر دون ضرورة استمرارية بقائهما معاً، أي هناك إمكانية العيش إفرادياً، مثل العلاقة بين طيور oxepicker وبعض أنواع الثدييات التي تعيش في إفريقيا كالكركدن. فالطيور تتغذى بالقرَّاد والقمَّل المتطفل على هذه الثدييات، وهي تسهم بالوقت نفسه في تحذير هذه الحيوانات من اقتراب أعدائها منها وذلك برفرفة أجنحتها وردود أفعالها الفجائية لأقل منبِّه يدنو منها.

3ـ التقايض بالمنفعة mutualism وهي علاقة قريبة من المصاحبة، أي يستفيد الكائنان الواحد من الآخر، لكن مع إمكانية العيش إفرادياً، مثل علاقة السرطان الناسك وشقار البحر الذي يعيش على قوقعة السرطان مستفيداً من فائض الطعام الذي اقتنصه السرطان، بينما يستفيد السرطان من عملية التمويه التي يزوده بها شقار البحر للحماية من أعدائه.

4ـ التطفل parasitism حيث يعيش أحد الكائنين على حساب الآخر (غالباً الطفيلي) لتأمين غذائه وحماية نفسه دون أن يسبب ضرراً للمضيف أحياناً. ولكن هذا لا يعني أن الطفيلي لا يقضي بعد فترة على مضيفه، إلا أن موت المضيف يؤدي إلى موت الطفيلي. ومثال ذلك المتحول الحال للنسج Entamoeba histolytica الذي يعيش سلمياً داخل المضيف الإنسان عندما تكون الظروف المحيطة مناسبة، إلا أنه يتحول إلى شكل ممرض عندما تصبح الظروف غير مناسبة، ومن ثم يسبب تقرحات وأعراضاً مرضية لدى المضيف.

ويختلف ارتباط الطفيلي بمضيفه بحسب الاحتياجات الأساسية لهذه الكائنات الضعيفة وتكيُّفها مع الحياة. فهناك طفيليات قادرة على العيش حرة أو متطفلة، فهي طفيليات مُخيّرة fucultative parasites، وهناك أنواع أخرى لايمكنها أن تستمر في الحياة إلاّ داخل المضيف، فهي طفيليات مجبرة obligatory parasites.

كما تختلف الطفيليات بحسب مكان وجودها عند المضيف، فهناك طفيليات خارجية ectoparasites تعيش على السطح الخارجي للمضيف، وطفيليات داخلية endoparasites تستطيع العيش في مختلف أجواف الجسم والنسج وضمن الخلايا، التي تشكل وسطاً ملائماً لحياتها.

حول: هلال سود
تعليقات ( 207 )
دخول

تسجيل

نحن نأسف فالتسجيل مغلق حاليا , تواصل بالإدارة للقيام بهذه الوضيفة